الأخبار
حمة الهمامي: أتضامن مع المعتقلين السياسيين وأدعو إلى مقاطعة الرئاسية إصدار بطاقة إيداع ثالثة في حق البشير العكرمي  تونس تطرح مناقصة لشراء 100 ألف طن من القمح اللين جامعة الثانوي: تَسرُّع الوزارة في فرض المنصة الرقمية مخاطرة غير مدروسة وزارة التشغيل تمدّد آجال الانتفاع ببرنامج ''حاجتي بيك'' تأجيل إضراب أعوان الشركة الوطنية للنقل بين المدن عبيد البريكي: لا ديمقراطيّة دون أحزاب سياسية برلماني: الحكومة تتلكّأ في إرسال مشاريع قوانين مصيرية مجلس الوزراء يوافق على مشاريع أوامر الحوثي: العرب يهدرون مئات المليارات في تغذية الفتن ولا يمونون غزة إيقاف 25 مروّج مخدّرات من بينهم ثلاث فتيات الطبوبي: السلطة لم تلتقط إشارات الشعب تونس : «صُنّاع » التاكسي الفردي يحتجّون أمام الولاية التجار المستقلون يحتجون شبهة فساد في إسناد قرض: الاحتفاظ بإمراة وإطار بالبنك الفلاحي الاحتفاظ بمدير عام سابق بالبنك الفلاحي وكاتب عام النقابة السابق وزير الخارجية في زيارة عمل لإمارة موناكو على رأس وفد من رجال الأعمال جندوبة: برنامج اجتماعي واقتصادي خاص بشهر رمضان سكك حديدية بين القصرين وسوسة: آفاق واعدة..والجزائر على الخط سوسة: إخلاء مدخل شارع فرنسا والجامع الكبير من الباعة الفوضويين رئيس الجمهورية: من كانوا يتبادلون التهم أصبحوا يتشاركون إضراب الجوع كافالي: كان هدفي مع الإفريقي إحراز لقب.. وأشكر يوسف العلمي منتدى القوى الديمقراطية يطالب بالإفراج عن الموقوفين السياسيين كاتب عام عمادة البياطرة للمدينة أف أم: الاحتفاظ بـ”العميد” سابقة خطيرة القبض على المشتبه به في قتل والدته في المنيهلة الرحوي: تمرير قانون تجريم التطبيع رسالة تؤكد انحياز تونس لفلسطين التحركات والمسيرات المناصرة لفلسطين تتجدّد في تونس منصة “إكس” تُعطّل حساب الموقع الرسمي للحوثيين في اليمن التطورات في غزة محور لقاء الحشاني ووزير الخارجية الجزائري دغفوس: إيواء 260 رضيعا في أقسام الإنعاش بسبب “البرنكيوليت”

الأخباروطنية

أمني يكشف لـ”المدينة أف أم” تفاصيل إنطلاق أحداث ملعب رادس

كشف رئيس الرابطة الوطنية للأمن والمواطنة معز الدبابي اليوم الاثنين 1 ماي 2023، عن تفاصيل الأحداث التي حصلت في ملعب حمادي العقربي برادس خلال المباراة التي جمعت بين الترجي وشبيبة القبائل الجزائري السبت.

وأكّد الدبابي في تصريح لـ”المدينة أف أم أن الأحداث التي شهدها ملعب حمادي العقربي برادس خلال مباراة الترجي الرياضي التونسي وشبيبة القبائل السبت إنطلقت بمحاولة عدد من الجماهير التحوّل من جهة إلى أخرى بالملعب بشكل غير مسموح به قانونيا.

وتابع أن الوحدات الأمنية حاولت منع الانتقال إلى الجهة الثانية من قبل مئات الجماهير بطريقة سلمية إلا أن الجماهير قامت بالاعتداء بشكل عنيف على أحد الأعوان الذي كان بينهم لافتا إلى أن زميله إستعمل الغاز دفاعا عنه وإلى أن المشرع يسمح بذلك في حالة الدفاع عن النفس.

وإعتبر أنه كان هناك سيناريو معد سلفا من أجل الرفع من حالة الاحتقان والمواجهات بين الجمهور والأمنيين، مشيرا إلى أنه بإستعمال العون للغاز تدافع جمهور الفيراج في حالة من التضامن مع زملائهم دون معرفة حقيقة ما حدث ضنا منهم أن هناك إعتداء أمني على الجمهور ودخلوا في صدام مع الأمن.

كما إعتبر أن هناك رابط بين تطور الأحداث من التدافع على مستوى الحاجز “بين البيلوز والفيراج” الذي كانت فيه أطراف تهدف إلى خلق إحتقان بين الجمهور والأمن معتبرا أن الذين دفعوا إلى ذاك كانوا متأكّدين أن الوحدات الأمنية ستمنع الانتقال إلى الفيراج وستكون تبعا لذلك في مواجهة مع الجمهور.

وأفاد محدذثنا بأنه في تلك اللحظات إستغلت مجموعة قال إنها جاءت من أجل تنفيذ مخطط إجرامي هيجان الجمهور لتقتحم مستودع المعدّات وتتسلّح بها لاستهداف أعوان الأمن عبر تلك المعدّات مؤكّدا أنهم لا علاقة لهم بمجموعات جماهير الترجي، ثم قاموا بالاحتماء بالجمهور الذي إنخرط عدد منهم في مواجهة الأمنيين.

ولفت الدبابي إلى أن ما يؤكّد أن العملية كانت تخفي مخططا إجراميا خطيرا هو ما تمّ رصده من إنخراط كهول تبلغ إعمارهم حتى 50 سنة في هذه العمليات في وقت إعتادت فيه الوحدات الأمنية في الملاعب على بعض الشعب من قبل شبان ومراهقين.

زر الذهاب إلى الأعلى