الأخبار
قلق بشأن تولي تونس مسؤولية منطقة بحث وإنقاذ خاصة بها في البحر المتوسط بنزرت: إضراب عمال وأعوان ديوان الأراضي الدولية بماطر قابس.. مسيرة مندّدة باستفحال آفة التلوّث يدعم الاحتلال.. جماهير المنتخب التونسي تحتجّ بسبب عقد استشهار توجيه تهمة “التآمر على أمن الدولة الداخلي” ضدّ الغنوشي وعبد السلام تحالف أنصار الوطن: نتنظّم لدعم رئيس الجمهورية ولسنا حزبا سياسيا افتتاح أشغال المؤتمر المتوسطي الثاني للطبّ الباطني بمشاركة حوالي 300 طبيب باطني الهيئة المستقلة للانتخابات تقاضي فاطمة المسدي إمضاء اتفاقية توأمة بين الوكالة العقارية السياحية والوكالة الوطنية للعقار السياحي بالجزائر في الصين.. سعيّد والدبيبة يناقشان أزمة معبر رأس جدير بسبب غزّة.. انشقاقات حزبيّة تهزّ بريطانيا وتمرّدٌ في وزارة الخارجيّة راضية الجربي تستقيل من رئاسة أتحاد المرأة التمديد في الإيقاف التحفظي لرضا شرف الدين 8 أشهر سجنا في حقّ مريم الساسي حملة ترامب تعلن البدء بجمع التبرعات تحت شعار "السجين السياسي البرلمان يرفض رفع الحصانة عن نائبيْن الحكم بسجن المنسق العام لحزب القطب » مدة 4 سنوات وستة أشهر وخطايا مالية بمليوني دينار مجلس المنافسة يسلط خطايا تناهز 142 مليون دينار على 17 مؤسسّة بنكية سعيّد يدعو للاسراع في تسوية أوضاع عمال الحضائر والمتعاقدين والمتقاعدين القصرين: التمديد في الاحتفاظ بناشطة بالمجتمع المدني لاستكمال الأبحاث جندوبة: حريق يأتي على 3 هكتارات من حقول القمح المعتمد الأول بالقصرين: سحبنا 20 رخصة في قطاع التبغ والوقيد لخوة: هيكل التصرف الموحد سيروج دوليا للوجهة السياحية تونس قرطاج إنهاء إلحاق قضاة من مؤسسات وهيئات أنقذ كالياري وحقق 'معجزة' مع ليستر.. رانييري يعتزل التدريب صفاقس: إنهاء تكليف كاتب عام بلدية العين إيران تكشف تفاصيل حادثة سقوط مروحية رئيسي انتخاب موحدي كرماني رئيسا لمجلس خبراء القيادة في إيران بطاقة إيداع بالسجن في حق مسؤولة بجمعية تُعنى بمهاجري دول جنوب الصحراء رفض الإفراج عن الونيسي وإحالته على الدائرة المختصة في قضايا الإرهاب

الأخباروطنية

التعاون الثنائي في مختلف الميادين والأوضاع في فلسطين محور لقاء بودربالة وسفيرة فرنسا بتونس

استقبل ابراهيم بودربالة رئيس البرلمان صباح اليوم الجمعة 23 فيفري 2024 بقصر باردو Anne Gueguen سفيرة فرنسا بتونس، بحضور عزالدين التايب، النائب مساعد الرئيس المكلف بالعلاقات الخارجية والتونسيين بالخارج والهجرة.

وقد أكّد الجانبان أهمية العلاقات التاريخية القائمة بين البلدين وما تشهده من تطوّر على جميع المستويات بفضل الرغبة المشتركة والعمل المتواصل على تعزيزها عبر اللقاءات المنتظمة والتواصل الدائم بين المسؤولين من البلدين بما انعكس إيجابيا على نسق التعاون الثنائي في مختلف الميادين. وأبرزا ضرورة مواصلة هذا التمشّي بما يخدم المصالح المشتركة للشعبين الصديقين.

كما تطرّقا إلى العلاقات البرلمانية ودورها في توثيق أواصر الصداقة والتعاون. وأبرزا في هذا الصدد أهمية تكثيف تبادل الزيارات واللقاءات بين البرلمانيين التونسيين والفرنسيين ولا سيما على مستوى مجموعتي الصداقة البرلمانية. وأكّدا ضرورة ضبط برنامج عمل مشترك و لقاءات منتظمة للتباحث في عديد المواضيع ذات الاهتمام المشترك بما يسهم في تحقيق الأهداف المرجوة للتعاون على الصعيدين الثنائي ومتعدد الأطراف.

وأبرزت سفيرة فرنسا بتونس عراقة العلاقات التاريخية التي تجمع البلدين وإسهامها في تقوية نسق التعاون، مؤكّدة الرغبة في مزيد التواصل بين الجانبين في إطار الاعداد لمؤتمر قمة الفرنكوفونية الذي ستحتضنه فرنسا في أكتوبر المقبل وللاجتماع القادم اللجنة المشتركة. كما أبرزت استعداد فرنسا مواصلة دعمها لتونس وحرصها على تذليل الصعوبات وخاصة منها المتعلقة بمنح التأشيرة مشيرة الى الإجراءات الجديدة التي تم اتخاذها في هذا الإطار.

وأبدت السفيرة اهتمامها بتطوّرات مسار الانتقال الديمقراطي في تونس وبالدور الذي يضطلع به مجلس نواب الشعب في ترسيخ قيم الديمقراطية والحريات العامة ومبادئ الحوكمة والشفافية، من خلال ما يعرض عليه من تشريعات. وأشارت من جهة أخرى إلى أهمية دور المجتمع المدني وانخراطه في جهود التنمية، مؤكدة إعجابها بمكانة المرأة في تونس ومساهمتها في مختلف جوانب الحياة السياسية والاقتصادية والاجتماعية.

وعبر رئيس البرلمان عن ارتياحه لنسق التعاون الثنائي، مبرزا أهمية مواصلة العمل المشترك لمزيد دفعه وتنويع مجالاته، مشيرا في ذات السياق الى ما تم تحقيقه من نتائج إيجابية.

كما تطرق الى التطورات السياسية المتواصلة التي ما فتئت تشهدها البلاد، مؤكّدا ما توليه تونس من أهمية لتعزيز البناء الديمقراطي ومبادئ حقوق الإنسان والحريات العامة ولاسيما منها حرية التعبير وحرية التظاهر. وأشار في ذات السياق إلى ما يحظى به المجتمع المدني من أهمية وحرص على تعزيز مشاركته في الحياة العامة وفي مسار البناء.

وبين من ناحية أخرى الدور الذي يضطلع به البرلمان عبر عمله التشريعي والرقابي، مشيرا إلى آفاق عمل الوظيفة التشريعية في ضوء إرساء المجلس الوطني للجهات والأقاليم.

وخلال التطرق لتطورات الأوضاع في الأراضي الفلسطينية المحتلة وما يتعرض له قطاع غزة من حرب إبادة وتقتيل من قبل الكيان الصهيوني، أكّد رئيس البرلمان مساندة تونس لنضال الشعب الفلسطيني من أجل الحرية والكرامة وحقه المشروع في إقامة دولته المستقلة وعاصمته القدس الشريف، مطالبا فرنسا بما لها من ثقل بالاضطلاع بدورها في وقف المجازر التي يتعرض لها أهالي غزة، ومعربا عن تقديره لمساندتها في مجلس الأمن الدولي لمشروع القرار الجزائري لوقف إطلاق النار.

كما عبّرت سفيرة فرنسا بتونس عن تأييدها للمساعي الرامية لوقف الحرب في غزة، مبرزة الجهود الديبلوماسية التي تبذلها فرنسا في هذا الاتجاه، وفي سرعة توفير المساعدات الإنسانية للشعب الفلسطيني.

زر الذهاب إلى الأعلى