الأخبار
قضية 'الجهاز السري': ختم الأبحاث وإحالة المتهمين على دائرة الاتهام تظاهرة تحسيسية في مدينة الزهراء تطرح بدائل لقنص الكلاب السائبة تمديد الاحتفاظ بالقيادي بحركة النهضة العجمي الوريمي إحداث مؤسستين تعليميتين جديدتين بجامعتي قفصة وتونس وزير التعليم العالي: 21% من ميزانية الوزارة مخصصة للخدمات الجامعية البرلمان: سحب مشروعي قانونين بطلب من رئيس الجمهورية وزير الخارجية: مصالح الوزارة بالداخل والخارج جاهزة للاستحقاق الانتخابي الوردية: 2 قتلى و10 مصابين في حادث اصطدام شاحنة بسيارات ومقهى إحالة عبير موسي على انظار الدائرة الجنائية الحزب الجمهوري يتراجع عن قرار ترشيح عصام الشابي الى الانتخابات الرئاسية مقتل براء القاطرجي رجل الأعمال المقرب من الأسد في ضربة إسرائيلية عملية طعن في باريس قبل أقل من أسبوعين من الألعاب الأولمبية عرض "مايد ان افريكا "في السهرة السابعة من مهرجان الحمامات الدولي . تمديد الاحتفاظ بعياض اللومي نقابة الصحفيين: نزاهة الانتخابات مرتبطة بتوفير مناخ إعلامي حر وتعددي.. لقاء تونسي صيني لتعزيز التعاون في قطاعيْ الصناعة والمناجم هيئة الدفاع عن البحيري: منوبنا نُقِل بشكل عاجل لقسم الإنعاش بالرّابطة مشروع تنقيح قانون الشيكات: إجراءات جديدة لتسوية وضعيات المساجين السيطرة على حريق في شارع جون جوراس المغزاوي قد يكون مرشح حركة الشعب للانتخابات الرئاسية التحول الرقمي في خلق القيمة..المؤتمر الثالث للمبادرة العالمية للحوكمة وزارة العدل:سنتتبع من وراء الحملات ضد مؤسسات الدولة والإطارات القضائية إحالة العجمي الوريمي ومحمد الغنودي على قطب مكافحة الإرهاب تواصل الحركة التجارية بمعبر ذهيبة وازن بنسق مرتفع إنقاذ 13 شخصا من الغرق بعدد من الشواطئ في يوم واحد الاحتفاظ بالقياديين بحركة النهضة العجمي الوريمي ومحمد الغنودي البرلمان ينظّم ورشة عمل حول عطلة الأبوة حملة أمنية مشتركة وموجهة على كامل الشريط الساحلي (صور) البوابة 52 تروي نضالات تونسيات على ركح مهرجان الحمامات الدولي إطلاق نار في تجمع انتخابي لـترامب

الأخباروطنية

الحنشي: قطاع البناءات يستهلك أكثر من 30% وهدفنا تقليص هذه النسبة

قال المدير العام للوكالة الوطنية للتحكم في الطاقة فتحي الحنشي في تصريح إذاعي الإثنين 22 أفريل 2024 إن لتونس ثقافة التعاون المغاربي والاقليمي وتبادل الخبرات بين بلدان البحر الأبيض المتوسط في ترشيد الطاقة والطاقات المتجددة وذلك منذ احداث الوكالة الوطنية للتحكم في الطاقة سنة 1985، يأتي ذلك على هامش دورة تكوينية للصحفيين في مجال الانتقال الطاقي ضمن الدورة الثالثة من أسبوع MEETMED الذي تحتضنه تونس بعد دورتين سابقين في كل من المغرب ومصر تحت شعار “معا من أجل مباني وأجهزة فعالة طاقيا في منطقة البحر الأبيض المتوسط”.

وأشار في سياق متصل أن ماهو موجود بتونس على المستوى المؤسساتي والقانوني والتحفيزي والاتصال والتوعية مكن من نتائج كبيرة بالمقارنة مع دول أخرى من خلال حققه مثلا صندوق الانتقال الطاقي الذي مكن من تمويل عقود اكثر 1600مشروع في قطاعات البناء والنقل والصناعة والفلاحة واستثمار ما لا يقل عن 1500 مليون دينار وتخفيض منحة تسند في مجال الطاقة إضافة إلى نتائج أولية تبلغ 12 مليون طن مكافئ نفط اقتصاد في الطاقة أي ما يعادل 12 مليار دينار اقتصاد في الطاقة منذ 2010 بمجهود مشترك لعدة مؤسسات منها الشركة التونسية للكهرباء والغاز.

سياسة محكمة للانتقال الطاقي تفرض تدخلا متكاملا إقليميا ومع دول الجوار

وأبرز فتحي الحنشي في كلمته الافتتاحية أن نسبة استهلاك الطاقة على مستوى قطاع البناءات وخاصة المساكن في تونس يبلغ أكثر من 30% أي قرابة مليون طن مكافئ نفط ويشهد ارتفاعا يوميا، مضيفا أن تونس من اول الدول في تنفيذ النجاعة الطاقية في البناءات والتقنين الحراري للبناءات، لافتا إلى أنه تم الانتهاء من خارطة طريق لدعم الانتقال الطاقي.

وأبرز أن التعاون على المستوى الإقليمي فرضته التحديات العالمية، مضيفا أن ضبط سياسة محكمة للانتقال الطاقي يفرض تدخلا متكاملا على مستوى دول الجوار وعلى المستوى الإقليمي وتبادل الطلب على الطاقة، مشيرا إلى أن المشاريع التي تتم بالتعاون مع الاتحاد الأوروبي ليست مربحة لتونس فقط بل لكل الضفة الشمالية للمتوسط.

ويذكر أن مشروع MEETMED ممول من الاتحاد الأوروبي ويخص قطاع البناءات والنقل ويتم التصرف فيه من قبل المركز الإقليمي للنجاعة الطاقية والطاقات المتجددة وشبكة وكالات مختصة في الطاقة بالمتوسط.

زر الذهاب إلى الأعلى