الأخبار
قضية 'الجهاز السري': ختم الأبحاث وإحالة المتهمين على دائرة الاتهام تظاهرة تحسيسية في مدينة الزهراء تطرح بدائل لقنص الكلاب السائبة تمديد الاحتفاظ بالقيادي بحركة النهضة العجمي الوريمي إحداث مؤسستين تعليميتين جديدتين بجامعتي قفصة وتونس وزير التعليم العالي: 21% من ميزانية الوزارة مخصصة للخدمات الجامعية البرلمان: سحب مشروعي قانونين بطلب من رئيس الجمهورية وزير الخارجية: مصالح الوزارة بالداخل والخارج جاهزة للاستحقاق الانتخابي الوردية: 2 قتلى و10 مصابين في حادث اصطدام شاحنة بسيارات ومقهى إحالة عبير موسي على انظار الدائرة الجنائية الحزب الجمهوري يتراجع عن قرار ترشيح عصام الشابي الى الانتخابات الرئاسية مقتل براء القاطرجي رجل الأعمال المقرب من الأسد في ضربة إسرائيلية عملية طعن في باريس قبل أقل من أسبوعين من الألعاب الأولمبية عرض "مايد ان افريكا "في السهرة السابعة من مهرجان الحمامات الدولي . تمديد الاحتفاظ بعياض اللومي نقابة الصحفيين: نزاهة الانتخابات مرتبطة بتوفير مناخ إعلامي حر وتعددي.. لقاء تونسي صيني لتعزيز التعاون في قطاعيْ الصناعة والمناجم هيئة الدفاع عن البحيري: منوبنا نُقِل بشكل عاجل لقسم الإنعاش بالرّابطة مشروع تنقيح قانون الشيكات: إجراءات جديدة لتسوية وضعيات المساجين السيطرة على حريق في شارع جون جوراس المغزاوي قد يكون مرشح حركة الشعب للانتخابات الرئاسية التحول الرقمي في خلق القيمة..المؤتمر الثالث للمبادرة العالمية للحوكمة وزارة العدل:سنتتبع من وراء الحملات ضد مؤسسات الدولة والإطارات القضائية إحالة العجمي الوريمي ومحمد الغنودي على قطب مكافحة الإرهاب تواصل الحركة التجارية بمعبر ذهيبة وازن بنسق مرتفع إنقاذ 13 شخصا من الغرق بعدد من الشواطئ في يوم واحد الاحتفاظ بالقياديين بحركة النهضة العجمي الوريمي ومحمد الغنودي البرلمان ينظّم ورشة عمل حول عطلة الأبوة حملة أمنية مشتركة وموجهة على كامل الشريط الساحلي (صور) البوابة 52 تروي نضالات تونسيات على ركح مهرجان الحمامات الدولي إطلاق نار في تجمع انتخابي لـترامب

الأخباروطنية

الخراز: الربط الكهربائي بين الدول العربية مهم لتصدير الطاقة لأوروبا

قال المدير التنفيذي للمركز الإقليمي للطاقة المتجددة وكفاءة الطاقة بالقاهرة جواد الخراز، في تصريح للمدينة أف أم الإثنين 22 أفريل 2024، أنّ هناك مجهودات جبارة تبذلها عدة دول في مجال الانتقال الطاقي من بينها تونس ومصر والجزائر، مؤكّدا أنّ تونس تعتبر رائدة في مجال كفاءة الطاقة لكن هذا ليس كافيا لوجود طموحات كبيرة في تونس ودول المنطقة لمضاعفة الجهد في الطاقة المتجددة بثلاث مرات والجهد في مكافئ الطاقة بضعفين على الأقل.

وأبرز أنّ تحقيق هذه الأهداف يتطلب مضاعفة التمويل وتشجيع الإستثمار الخاص الداخلي والخارجي وأقلمة الإطار التشريعي وتوفر الاستقرار السياسي والاجتماعي في المنطقة، معتبرا أنّ عدم استقرار الوضع في غزة لم يسمح في استرجاع عجلة الانتقال الطاقي في بعض الدول.

وأضاف أنّ هناك قصص نجاح في عدة دول يمكن استثمارها في دول أخرى، مشيرا إلى أنّه يمكن تفعيل التعاون بين الدول من خلال عدّة مشاريع منها عبر مشاريع الربط الكهربائي أخذا بمشروع تشرف عليه جامعة الدول العربية والذي يعمل بين مصر والأردن حيث يمكن إرساء ربط كهربائي بين تونس وليبيا وبسن تونس والجزائر وتونس وإيطاليا لكن الرفع من الطاقات المتجددة يجب أن يواكبه استثمار في البنية التحتية لاستيعاب مشاريع الطاقة المتجدّدة ليكون هناك مرونة بين الشبكات المحلية ونظيراتها الأوروبية التي ستحتاج في مستقبل قريب إلى ضخ كميات كبيرة من الكهرباء الذي قد يستخلص من الهيدروجين الأخضر، حسب تصريحه على هامش دورة تكوينية للصحفيين في مجال الانتقال الطاقي ضمن الدورة الثالثة من أسبوع MEETMED الذي تحتضنه تونس بعد دورتين سابقين بكلّ من المغرب ومصر تحت شعار “معا من أجل مباني وأجهزة فعالة طاقيا في منطقة البحر الأبيض المتوسط”.

وشدّد على أنّ هناك آفاق ويجب دعم مجال الربط الكهربائي بين الدول لأنّها قصص نجاح مالي وطاقي منها تجربة مشروع الربط الكهربائي بين مصر والأردن.

ويذكر أنّ المركز الإقليمي للطاقة المتجدّدة وكفاءة الطاقة بالقاهرة هو منظمة دولية يضم 17 دولة ويعمل على دعم دول عربية في مسار الانتقال واستثمارات القطاع الخاص للإستثمار الطاقي.

زر الذهاب إلى الأعلى