الأخبار
البرلمان يشارك في ندوة رؤساء المجالس والفروع الافريقية بالمجلس البرلماني الفرنكوفوني بجمهورية موريس رئيس مجلس الجهات والاقاليم: قرببا.. الترفيع في سقف رأس مال الشركات الأهلية تونس تدعو إلى التعجيل بفرض وقف فوري ودائم للعدوان على فلسطين وزارة التربية : بعث خلية لتلقي ملفات الفساد بداية من 30 أفريل 2024 حملة تشويه مسعورة لتمويه القضاء في قضية بن عبد الرحمان ضد قطر إقالة المدير العام للمعهد الوطني للإحصاء عدنان الأسود للمرّة الأولى منذ 8 قرون.. مسجد باليرمو يرفع الأذان تمديد إيقاف المدير السابق لمكتب راشد الغنوشي نقابة الصحفيين: تواتر الملاحقات سياسة ممنهجة لمحاصرة حرية التعبير قتلى وجرحى في انفجار وإطلاق نار بمركز تسوق في ضواحي موسكو نقل الاعلامي محمد بوغلاب للمستشفى والي بنزرت يشرف على موكب تنصيب أعضاء مجلس الإقليم الأول المصادقة على أمثلة التهيئة العمرانية بعدد من البلديات بمختلف ولايات الجمهورية المهدية.. حجز أكثر من 10 كلغ من المصوغ من الذهب والفضّة المدير العام للدّيوانة يؤدي زيارة تفقّد لمصالح الديوانة بميناء رادس نصرةً لغزة .. المقاومة العراقية تستهدف مطار بن جوريون في عمق إسرائيل بيان وزارة الشؤون الخارجية بمناسبة ذكرى الاستقلال البريد التونسي يعزّز شبكته بافتتاح مركب بريدي بسكرة ومكاتب أخرى بولايتي أريانة وتونس سعيّد يشدد على ضرورة التصدي للرشوة وتفكيك اللوبيات في كل القطاعات الزعفراني تدعو الى استكمال أشغال الخط 'د' الرابط بين تونس والقباعة منذر الزنايدي لقيس سعيد : إن كنت تريد من الانتخابات فرصة لإدامة معاناة التونسيين فإننا نريد أن نجعل منها أملا حقيقيا في الإقلاع وإعادة البناء قضية الشهيد شكري بلعيد..تفاصيل المرافعات في جلسة المحاكمة الملحق التأهيلي الأولمبي لكرة اليد: تونس تفقد آخر آمالها في الترشّح تونس وروسيا تُوقّعان مذكرة تعاون في المجال الانتخابي وزيرة المرأة: هذه آلياتنا لحماية الأسرة التونسية.. بلاغ مُروري بمُناسبة عُطلة الرّبيع المدرسيّة والجامعيّة قضية إشادة بالإرهاب: قرار بالنقض والإحالة بخصوص حكم ضد الغنوشي التضامن مع غزة مُتواصل... وزيرة التجارة: رقمنة مسالك التوزيع لمواجهة ارتفاع الأسعار

الأخبارجهوية

سكك حديدية بين القصرين وسوسة: آفاق واعدة..والجزائر على الخط

بلغ مشروع الخط عدد 11 للسكك الحديدية، الرابطة بين القصرين وسوسة لنقل البضائع والمسافرين، طور الدراسات الأولية، ويعتبر واحدا من أهم المشاريع القادرة على تقديم قيمة مضافة اجتماعيا واقتصاديا، في عدد من الولايات في تونس، وحتى على النطاق المغاربي مع القُطر الجزائري، مع وجود إرادة لربط خط السكة الحديدية حيدرة من ولاية القصرين بعين الكرمة وتبسة الجزائرية، خصوصا بحُكم قُصر المسافة الرابطة بين تونس والجزائر، المقدرة ب 35 كلم، انطلاقا من محطة حيدرة، وفق ما حصلت عليه موزاييك من معطيات.

مشروع يهم هذه الولايات..

تقدّر المسافة الرابطة بين ولايتي القصرين وسوسة عبر الخط عدد 11 للسكك الحديدية، ب 195 كيلومترا، ويمر الخط عبر 4 ولايات هي القصرين، سيدي بوزيد، القيروان، سوسة، كما يمكّن الخط المذكور من الربط بين هذه الولايات وتونس أو قابس أو صفاقس، انطلاقا من محطة القلعة الصغرى، وهو ما يسهّل نقل المسافرين عبر هذه الولايات وما يُمكن من خلق حركية اقتصادية أيضا، في نقل البضائع، خصوصا مع تقدم مشروع الخط الحديدي الرابط بين القيروان وميناء المياه العميقة بالنفيضة، والممكن استغلاله من الولايات الأربع التي يمر عبرها الخط 11، أو انطلاقا من القطر الجزائري إذا تجسّد مشروع السكة الحديدية الرابطة بين القصرين وتبسة الجزائرية عبر حيدرة، حسب ما علمت به المدينة أف أم.

جهة ممولة متحمسة للمشروع…

ووفق ما تحصلت عليه المدينة أف أم من معطيات، تعتبر الجهة الممولة للخط عدد 11، والمتمثلة في البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية، حريصة ومتحمسة، من أجل هذا المشروع، بعد قيامها بمرحلة الدراسات الأولية، عبر مكاتب دراسات تعاقدت معهم.

مشروع ضخم… وترجيحات برؤيته النور قبل سنة 2030..

من جهة أخرى، لم تحدد، إلى الآن، القيمة الجملية للمشروع بدقة، باعتبار بلوغه أولى مراحل الدراسات، لكن من المرجّح أن تفوق كلفته ال 1000 مليون دينار، مع ترجيحات بدخول المشروع حيّز العمل قبل سنة 2030، مبدئيا، حسب ما علمت به المدينة أف أم.

خط لنقل المسافرين والبضائع بين تونس والقصرين عبر الكاف… حلم آخر قريب من التحقق..

أما بخصوص خط السكك الحديدية عدد 6، الرابط بين تونس والقصرين، بلغ مشروع تجديد الخط في جزئه الرابط بين القلعة الخصبة من ولاية الكاف والقصرين، عبر حيدرة وفوسانة، مرحلة الدراسات التفصيلية، مع تقديرات ببداية عمل الخط لنقل المسافرين والبضائع بين ولايتي تونس والقصرين، في غضون سنة 2028.

اعتمادات الجزء الرابط بين القلعة الخصبة والقصرين

وتوفرت اعتمادات تقدر بـ 72 مليون أرورو، للمشروع المذكور، في إطار قرض من البنك الأوروبي للإستثمار، كما تم اقتناء السكة الحديدية الخاصة بالمشروع في السنوات الماضية، وفق ما تحصلت عليه المدينة أف أم من معطيات.

خط حيدرة التونسية-عين الكرمة الجزائرية: آفاق أخرى أرحب..

يشار إلى أن مشروع ربط السكك الحديدية التونسية والجزائرية، عبر حيدرة التونسية وعين الكرمة الجزائرية، كان أحد محاور اللقاء الثنائي التونسي الجزائري، المنعقد في الجزائر مؤخرا، وهو ما سيمكن المسافر الجزائري أو البضائع الجزائرية، من التنقل من الجزائر نحو ولايات القصرين وسيدي بوزيد والقيروان وسوسة عبر الخط عدد 11 للسكك الحديدية، أو باتجاه ولايات الشمال الغربي والعاصمة عبر الخط عدد 6، أو نحو قابس وصفاقس وغيرها من الولايات ببلوغ محطة القلعة الصغرى التي تربط حاليا ولاية سوسة بولايات عديدة في الساحل والجنوب والشمال التونسي.

متابعة خاصة

زر الذهاب إلى الأعلى