الأخبار
قلق بشأن تولي تونس مسؤولية منطقة بحث وإنقاذ خاصة بها في البحر المتوسط بنزرت: إضراب عمال وأعوان ديوان الأراضي الدولية بماطر قابس.. مسيرة مندّدة باستفحال آفة التلوّث يدعم الاحتلال.. جماهير المنتخب التونسي تحتجّ بسبب عقد استشهار توجيه تهمة “التآمر على أمن الدولة الداخلي” ضدّ الغنوشي وعبد السلام تحالف أنصار الوطن: نتنظّم لدعم رئيس الجمهورية ولسنا حزبا سياسيا افتتاح أشغال المؤتمر المتوسطي الثاني للطبّ الباطني بمشاركة حوالي 300 طبيب باطني الهيئة المستقلة للانتخابات تقاضي فاطمة المسدي إمضاء اتفاقية توأمة بين الوكالة العقارية السياحية والوكالة الوطنية للعقار السياحي بالجزائر في الصين.. سعيّد والدبيبة يناقشان أزمة معبر رأس جدير بسبب غزّة.. انشقاقات حزبيّة تهزّ بريطانيا وتمرّدٌ في وزارة الخارجيّة راضية الجربي تستقيل من رئاسة أتحاد المرأة التمديد في الإيقاف التحفظي لرضا شرف الدين 8 أشهر سجنا في حقّ مريم الساسي حملة ترامب تعلن البدء بجمع التبرعات تحت شعار "السجين السياسي البرلمان يرفض رفع الحصانة عن نائبيْن الحكم بسجن المنسق العام لحزب القطب » مدة 4 سنوات وستة أشهر وخطايا مالية بمليوني دينار مجلس المنافسة يسلط خطايا تناهز 142 مليون دينار على 17 مؤسسّة بنكية سعيّد يدعو للاسراع في تسوية أوضاع عمال الحضائر والمتعاقدين والمتقاعدين القصرين: التمديد في الاحتفاظ بناشطة بالمجتمع المدني لاستكمال الأبحاث جندوبة: حريق يأتي على 3 هكتارات من حقول القمح المعتمد الأول بالقصرين: سحبنا 20 رخصة في قطاع التبغ والوقيد لخوة: هيكل التصرف الموحد سيروج دوليا للوجهة السياحية تونس قرطاج إنهاء إلحاق قضاة من مؤسسات وهيئات أنقذ كالياري وحقق 'معجزة' مع ليستر.. رانييري يعتزل التدريب صفاقس: إنهاء تكليف كاتب عام بلدية العين إيران تكشف تفاصيل حادثة سقوط مروحية رئيسي انتخاب موحدي كرماني رئيسا لمجلس خبراء القيادة في إيران بطاقة إيداع بالسجن في حق مسؤولة بجمعية تُعنى بمهاجري دول جنوب الصحراء رفض الإفراج عن الونيسي وإحالته على الدائرة المختصة في قضايا الإرهاب

الأخباروطنية

صفاقس : عدد من النقابيين أبناء قرقنة يعربون عن”شجبهم الشديد لإختيار جزيرة قرقنة وإستثمارها، مكانا لإنعقاد الهيئة الإدارية للإتحاد العام التونسي للشغل، غدا الإثنين

اعتبر عدد من النقابيين من اصيلي جزيرة قرقنة “ان اختيار قرقنة مكانا لإنعقاد اجتماع الهيئة الإدارية للإتحاد العام التونسي للشغل، وفي هذا الظرف الخطير الذي يعيشه الوطن، غدا الإثنين ليس إلا محاولة يائسة للبحث عن غطاء لحجب ما وصفوه “بالإنحرافات الخطيرة وكافة أصناف المغامرات غير المحسوبة لإيقاف المنظمة وإفراغها من من مضمونها النضالي إرضاء لطموحات مجموعة من الذين أجهزوا على مطالب الشغالين وقضاياهم الفعلية إرضاء لمواقعهم ” وفق ما ورد في نص البيان.

وأكد هؤلاء النقابيين ومن بينهم (الحبيب لرقش وفتحي الحضري وعبد الحميد الفهري والعروسي هنانة)، في بيان اصدروه، مساء اليوم الأحد، وتلقى مكتب/وات/ بصفاقس نسخة منه، على أن “رمزية حشاد وخطه النضالي ليسا أصلا للبيع ورصيدا إستثماريا في بورصة المغامرين بمستقبل المنظمة، بل هي نموذج للإقتداء قولا وفعلا” وفق تقديرهم.
واعرب الموقعون على البيان عن “شجبهم الشديد لهذا الإستثمار الدعائي لروحية حشاد، بدلا من الدعوة الى تكريس خطه الكفاحي في كل الهياكل القائمة على خدمة إتحاد الشغالين “.
واعتبروا في ذات البيان أن “تصريح الأمين العام للاتحاد العام التونسي للشغل بتاريخ الرابع من الشهر الجاري، يزيغ بالمنظمة في إصطفافات داخل خندق المتامرين ..، بما يعد إنحرافا عن إرث المنظمة وثوابتها”، وفق تعبيرهم داعين “المشاركين في اجتماع الهيئة الادارية والمتمسكين فعلا بخط حشاد الكفاحي، الى الانكباب على ترميم وضع المنظمة الذي وصفوه “بالمتردي والمزري” ، والقيام بمراجعات جدية للنظام الداخلي في اتجاه دمقرطة العمل النقابي صلب المنظمة بشكل فعلي “.
واكد هؤلاء النقابيين أصيلي جزيرة قرقنة، في ختام بيانهم، للمجتمعين في الهيئة الإدارية، أن “جميع المقررات التي ستنبثق عن الهيئة الإدارية، لا تلزم أهالي قرقنة وأبناء حشاد الفعليين في شيء.

زر الذهاب إلى الأعلى