الأخبار
التجار المستقلون يحتجون شبهة فساد في إسناد قرض: الاحتفاظ بإمراة وإطار بالبنك الفلاحي الاحتفاظ بمدير عام سابق بالبنك الفلاحي وكاتب عام النقابة السابق وزير الخارجية في زيارة عمل لإمارة موناكو على رأس وفد من رجال الأعمال جندوبة: برنامج اجتماعي واقتصادي خاص بشهر رمضان سكك حديدية بين القصرين وسوسة: آفاق واعدة..والجزائر على الخط سوسة: إخلاء مدخل شارع فرنسا والجامع الكبير من الباعة الفوضويين رئيس الجمهورية: من كانوا يتبادلون التهم أصبحوا يتشاركون إضراب الجوع كافالي: كان هدفي مع الإفريقي إحراز لقب.. وأشكر يوسف العلمي منتدى القوى الديمقراطية يطالب بالإفراج عن الموقوفين السياسيين كاتب عام عمادة البياطرة للمدينة أف أم: الاحتفاظ بـ”العميد” سابقة خطيرة القبض على المشتبه به في قتل والدته في المنيهلة الرحوي: تمرير قانون تجريم التطبيع رسالة تؤكد انحياز تونس لفلسطين التحركات والمسيرات المناصرة لفلسطين تتجدّد في تونس منصة “إكس” تُعطّل حساب الموقع الرسمي للحوثيين في اليمن التطورات في غزة محور لقاء الحشاني ووزير الخارجية الجزائري دغفوس: إيواء 260 رضيعا في أقسام الإنعاش بسبب “البرنكيوليت” سوّاق التاكسي الفردي يحتجّون ويهدّدون بإضراب عام عميد المحامين: نعمل على استصدار بطاقات جلب ضد نتنياهو من بينها تونس.. أكثر من 52 دولة تشارك في جلسات استماع العدل الدولية تونس تجدّد دعوتها إلى ضرورة إدخال المساعدات اللازمة للفلسطينيين تونس تُسجّل أكثر من 22 ألف إصابة بالسرطان في 2023 المليكي: الدولة تنقصها العقول التونسيّة والكفاءة لتسيير الشأن العام المرايحي: على التونسيين الوقوف إلى جانب السياسيين المعتقلين الشابي: إضراب جوع الموقوفين متواصل.. والشواشي علّقه بسبب وضعه الصحي اغتيال مدير دائرة التصنيع العسكري بوزارة دفاع الشرعية في القاهرة واتهامات للإمارات بتصفيته رئيس الحكومة يلقي كلمة اثر مشاركته في فعالية حول التصنيع المستدام للقاحات.  يشتبه في تعرضه لاعتداء: نقل مدير إذاعة أم أف أم نزار بن حسين إلى العناية المركزة احالة سامي الفهري ومنتصر وايلي على دائرة الفساد لمالي شقيق رئيس حكومة اسبق ومدير عام سابق ل STIP وزوجته ينهبون اموال وزارة الصناعة والمناجم والطاقة!!

الأخبارصور و فيديوفيديووطنية

فيديو/ سعيّد لرئيس غينيا بيساو: أنا افريقي وافتخر

استقبل رئيس الجمهورية، قيس سعيّد، اليوم الأربعاء، رئيس غينيا بيساو والرئيس الحالي للمجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا، عمر سيسوكو امبالو.

وندّد سعيد بما اعتبره تأويلات مغلوطة لتصريحاته بخصوص المهاجرين الأفارقة من جنوب الصحراء، مشدّدا على أن تونس أرض تسامح ولا مكان فيها للعنصرية والكراهية.

وأوضح أن هناك مغالطات كبرى على مواقع التواصل الاجتماعي وفي تصريحات بعض المسؤولين والإعلاميين ، مؤكدا أن تونس دولة قانون ومساواة.

قال سعيد: “انا افريقي وافتخر بذلك..ونحن الأفارقة اخوة”.

وأكّد في المقابل أنّه لا يمكن القبول ببعض الممارسات وفرض قوانين موازية للقوانين التونسية على أرضها، وأنّ أي بلد لا يمكن أن يقبل بذلك. وذكر في هذا الصدد إلى ابرام عقود زواج في تونس خارج الأطر القانونية للدولة التونسية، في إشارة على ما يبدو لعقود قران  بين مهاجرين من دول جنوب الصحراء يقيمون في تونس.

كما أشار إلى عدم قبوله بظاهرة الاتجار بالبشر والتي تستهدف الأفارقة بالخصوص سواء في تونس أو خارجها.

وأكّد رئيس الجمهورية أيضا إلى أنّ اتهامه بالعنصرية لا يستقيم، مشيرا في هذا الخصوص إلى أنّ لديه أقارب من عائلته متزوجون من أفارقة، فضلا عن صداقاته في الكلية بعدد منهم، وعلاقات الجيرة التي جمعته بعدد من الأفارقة  الذين كان يشتغلون في البنك الافريقي للتنمية عندما كان مقرّه تونس.

من جهته أكّد رئيس غينيا بيساو على عمق العلاقات التي تجمع بلاده بتونس تاريخيا، مشيرا إلى أن تونس تعتبر مركز استقبال للأفارقة من جنوب الصحراءوخاصّة الطلبة.

وإعتبر أن هناك سوء فهم وتأويل لتصريحات سعيّد تم إستغلالها حتى على المستوى الشعبي، مشددا على أن إختلاف الألوان لا يلغي إفريقية الشمال والجنوب فالجميع أفارقة.

 

زر الذهاب إلى الأعلى