الأخبار
قلق بشأن تولي تونس مسؤولية منطقة بحث وإنقاذ خاصة بها في البحر المتوسط بنزرت: إضراب عمال وأعوان ديوان الأراضي الدولية بماطر قابس.. مسيرة مندّدة باستفحال آفة التلوّث يدعم الاحتلال.. جماهير المنتخب التونسي تحتجّ بسبب عقد استشهار توجيه تهمة “التآمر على أمن الدولة الداخلي” ضدّ الغنوشي وعبد السلام تحالف أنصار الوطن: نتنظّم لدعم رئيس الجمهورية ولسنا حزبا سياسيا افتتاح أشغال المؤتمر المتوسطي الثاني للطبّ الباطني بمشاركة حوالي 300 طبيب باطني الهيئة المستقلة للانتخابات تقاضي فاطمة المسدي إمضاء اتفاقية توأمة بين الوكالة العقارية السياحية والوكالة الوطنية للعقار السياحي بالجزائر في الصين.. سعيّد والدبيبة يناقشان أزمة معبر رأس جدير بسبب غزّة.. انشقاقات حزبيّة تهزّ بريطانيا وتمرّدٌ في وزارة الخارجيّة راضية الجربي تستقيل من رئاسة أتحاد المرأة التمديد في الإيقاف التحفظي لرضا شرف الدين 8 أشهر سجنا في حقّ مريم الساسي حملة ترامب تعلن البدء بجمع التبرعات تحت شعار "السجين السياسي البرلمان يرفض رفع الحصانة عن نائبيْن الحكم بسجن المنسق العام لحزب القطب » مدة 4 سنوات وستة أشهر وخطايا مالية بمليوني دينار مجلس المنافسة يسلط خطايا تناهز 142 مليون دينار على 17 مؤسسّة بنكية سعيّد يدعو للاسراع في تسوية أوضاع عمال الحضائر والمتعاقدين والمتقاعدين القصرين: التمديد في الاحتفاظ بناشطة بالمجتمع المدني لاستكمال الأبحاث جندوبة: حريق يأتي على 3 هكتارات من حقول القمح المعتمد الأول بالقصرين: سحبنا 20 رخصة في قطاع التبغ والوقيد لخوة: هيكل التصرف الموحد سيروج دوليا للوجهة السياحية تونس قرطاج إنهاء إلحاق قضاة من مؤسسات وهيئات أنقذ كالياري وحقق 'معجزة' مع ليستر.. رانييري يعتزل التدريب صفاقس: إنهاء تكليف كاتب عام بلدية العين إيران تكشف تفاصيل حادثة سقوط مروحية رئيسي انتخاب موحدي كرماني رئيسا لمجلس خبراء القيادة في إيران بطاقة إيداع بالسجن في حق مسؤولة بجمعية تُعنى بمهاجري دول جنوب الصحراء رفض الإفراج عن الونيسي وإحالته على الدائرة المختصة في قضايا الإرهاب

الأخبارصورصور و فيديووطنية

وزيرة التجهيز والإسكان تدشن مشروع حماية تونس الكبرى- منطقة تونس الغربية – من الفيضانات

تولت اليوم الاثنين 10 جويلية 2023، السيّدة سارة الزعفراني الزنزري وزيرة التجهيز والإسكان، بحضور سعادة سفير اليابان بتونس السيّد « Takeshi Osuga، تدشين مشروع حماية تونس الكبرى- منطقة تونس الغربية – من الفيضانات.
كما حضر هذا الموكب الممثل المقيم للوكالة اليابانية للتعاون الدولي السيّد Ueno Shuhei والمعتمد الأول المكلف بتسيير شؤون ولاية تونس السيّد فارس الماجري والكاتب العام المكلف بتسيير شؤون بلدية تونس السيّد سليمان القلي والكاتب العام المكلف بتسيير شؤون بلدية باردو السيّد عادل السوسي ومدير إدارة المياه العمرانية السيّد نجيب بن شيخة وثلة من إطارات الوزارة والإطارات المحلية.
وتوجهت السيّدة الوزيرة بهذه المناسبة بالشكر إلى الدولة اليابانية لدعمها المتواصل للدولة التونسية من خلال المساهمة في تمويل العديد من المشاريع الكبرى في مجالات الجسور والطرقات على غرار الطريق السيارة الجم-صفاقس وقنطرة رادس- حلق الوادي والطريق السيارة قابس- مدنين، مؤكدة على عراقة علاقات التعاون الثنائي بين تونس واليابان .
كما أكدت السيّدة وزيرة التجهيز والإسكان على أهمية هذا المشروع من حيث ما يوفّره من تأمين للمحيط السكني من مخاطر الفيضانات في ظل التغيرات المناخية بالإضافة إلى تحسين مستوى عيش متساكني الأحياء الشعبية والأكثر عرضة لمخاطر الفيضانات .
من جانبه أشار سعادة سفير اليابان بتونس السيّد « Takeshi Osuga إلى أهمية هذا المشروع الذي يترجم عراقة برامج التعاون والشراكة والدعم الياباني للبلاد التونسية، كما ثمن مجهودات الوزارة في إتمام هذا المشروع بالجودة العالية مثل ما تم في باقي المشاريع التي تم انجازها بتمويل من الجانب الياباني.
كما أفاد الممثل المقيم للوكالة اليابانية للتعاون الدولي السيّد Ueno Shuhei، أنّه بالإضافة إلى هذا المشروع الهام وفي إطار الحماية من الفيضانات، تعمل الوكالة على تمويل العديد من المشاريع الأخرى مؤكدا على رغبة الوكالة في مواصلة تمويل وزارة التجهيز والإسكان لانجاز مشاريع جديدة في مجالات اختصاصها وخاصة في مجال الحماية من الفيضانات ودعمها في مجال التغيرات المناخية.
وتتمثل مكونات المشروع الذي تم تقسيمه إلى 4 أقساط في تهيئة وادي باردو وحي ابن سينا بشبكة من المسيلات بقياسات مختلفة على طول جملي يقدر بحوالي 5 كلم وتهيئة القنال المشترك وادي باردو-قريانة بشبكة من المسيلات بقياسات مختلفة على طول جملي يقدر بحوالي 5 كلم وتهيئة قنال لتفريغ سبخة السيجومي نحو وادي مليان على طول 6.3كلم وتهيئة الضفة اليمنى لوادي قريانة ووادي الزهور بشبكة من المسيلات بقياسات مختلفة على طول جملي يقدر بحوالي 6 كلم، بالإضافة إلى تعبيد الطرقات بالخرسانة الإسفلتية والتنوير العمومي وتهيئة مناطق خضراء حفاظا على الجانب البيئي للأحياء المذكورة.
وتبلغ كلفته الجملية لهذا المشروع 181.5 مليون دينار بتمويل مشترك بين ميزانية الدولة الوكالة اليابانية للتعاون الدولي وأشرفت على إنجازه ادارة المياه العمرانية بوزارة التجهيز, ويهدف هذا المشروع الذي سيستفيد منه 670 ألف ساكن إلى حماية الأحياء الأكثر عرضة لمخاطر الفيضانات بتونس الغربية وهي مناطق التضامن وابن سينا وقصر السعيد وخزندار والدندان والزهروني وأحياء الزهور والأحياء المحيطة بسبخة السيجومي .

زر الذهاب إلى الأعلى